التبرع بالأعضاء بعد الوفاة

كانت إحدى امنياتي من قائمة الـ Bucket List أن أمنح اعضائي مابعد الموت للتبرع، الموضوع لم يكن أكثر من توقيع على ورقة لكن بسبب قلة التوعيّة عن الموضوع لدينا بالخليج ترددت.. أحد يقول لي بيقتلونك عمداً في حال صار لك اي شيء علشان اعضائك وآخر يقول انه الجثة تترك لأيام مفتوحة لكل من هب ودب بالمستشفى. بدأت بالبحث اكثر على شبكة الإنترنت، رأيت مقاطع فيديو لأشخاص مُنحوا اعضاء جديدة من المتبرعين بعد موتهم وتحمست!  فكرة أن اموت واعضائي تكون حية بجسد آخر بدل ان تكون تحت التراب شغلتني بعّظمتها ليلاً ونهاراً، إلى أن فعلتها اخيراً وذهبت للمركز وشهّد معي إحدى المتبرعين الغرباء لأستطيع التوقيع.. الآن أرتحت، على الأقل أعلم بأنه موتي سيمنح حياة أفضل وأطول لغيري.

بدأت بعد ذلك بإقناع عائلتي وأصدقائي، ومنهم من أقتنع بالموضوع وقام بالفعل بمنح توقيعه للتبرع بأعضائه بعد موته. أدرك بأنه الكثير من الناس متحمسين للفكرة ولكن يحتاجون للمزيد من التفاصيل وهذا بالطبع من -حقهم- سأقوم بالإقتباس بعض المعلومات عن التبرع من كتيب مركز التبرع.

الأراء الدينية

الإسلام
يؤمن الإسلام بمبدأ إنقاذ الحياة البشرية. وتذكر مقالة تعنى بالتفسير الإسلامي للتبرع بالأعضاء بأن معظم المذاهب الفقهية تبيح مبدأ التبرع بالأعضاء، لأن إنقاذ حياة الآخرين هو هدف نبيل.

بسم الله الرحمن الرحيم:
“ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعاً”
سورة المائدة، الآية 32

المسيحية
يؤمن المسيحيون بأن الرب قد أعطى مثالاً حياً عن المحبة، من خلال الحزن والألم، لاحتضان احتياجات الآخرين. والتبرع بالأعضاء بعد الوفاة يعني التبرع بالصحة ونعمة الحياة للآخرين.

اليهودية
تنص الديانة اليهودية بأن من واجب الشخص القادر على التبرع بأعضائه أن يقوم بذلك، حتى لو لم يكن على علم بهويةالمستفيد.

البوذية
يؤمن البوذيون بأن التبرع بالأعضاء والأنسجة هو أمر يعود لضمير كل إنسان، وتقدّر الديانة البوذية كل عمل من اعمال الرحمة والمساعدة.

الهندوسية
لاتمنع الديانة الهندوسية المنتسبين إليها من التبرع بأعضائهم، بل تعتبره خياراُ شخصياً بحتاً. وتخلو الديانة الهندوسية من أي تشريع يمنع تبرع الإنسان، حياً او ميتاً، بأي جزء من أعضائه بهدف إنقاذ حياة الآخرين.

أسئلة متكررة

1. ماهي الأعضاء التي يمكن زراعتها في قطر؟

يمكن زراعة الكلى والكبد في دولة قطر، وتتطور التقنيات مع مرور الأيام، ومن المرجو أن يتم زراعة أعضاء أخرى مستقبلاً لمساعدة المزيد من المحتاجين لتلك الاعضاء.

2. ماهو التبرع بالانسجة؟

يمكن بعد الوفاة التبرع بقرنية العين وصمامات القلب لمساعدة المحتاجين. وينعم ألوف البشر سنوياً ممن يعانون من أمراض العيون بنعمة الإبصار من جديد نتيجة تبرع البعض بقرنية العين. ويتم استخدام صمامات القلب المتبرع بها لمساعدة الأطفال الذين يعانون من تشوهات خلقية بالقلب او البالغين الذين يعانون من صمامات تالفة. ويمكن لمعظم الناس التبرع بالأنسجة حيث، وبخلاف الأعضاء، يمكن التبرع بها قبل الوفاة بثمان وأربعين ساعة فقط.

3. لِم الحاجة ماسة إلى المزيد من المتبرعين؟

يموت ثلاثة أشخاص كل يوم و هم بإنتظار عملية زراعة عضو، كما يموت العديد من الاشخاص دون ان يكونوا على لوائح الانتظار لزراعة عضو ما. يوجد هنالك نقص كبير بعدد المتبرعين كما أن الفارق يتسع تدريجياً ما بين عدد الاعضاء المُتَبرعُ بها وعدد الأشخاص على لائحة الإنتظار.

ويقول الخبراء بأن نسبة المحتاجين لعمليات الزراعة تزداد بسرعة كبيرة مع ارتفاع متوسط الأعمار، مما يزيد من احتمال الفشل الكلوي. كما أن التطور الطبي يتيح لعدد أكبر من الناس الاستفادة من عمليات زراعة الأعضاء. وبالمقابل، فقد بقي عدد المتبرعين ثابتاً ومحدوداً خلال السنوات الخمس الماضية. كما أن هدد المتوفين في ظروف ملائمة لإستخدام اعضائهم قليل نسبياً.
ويرجع ذلك إلى التطور الطبي في العلاج او تجنب السكتة القلبية كما يرجع إلى تناقص عدد الشبان الذين يذهبون ضحية حوادث السير بسبب القيادة الآمنة. كما أن نقص الأعضاء يعود كذلك إلى عدم قيام العديد من الناس بتسجيل اسمائهم او إبلاغ اقربائهم عن رغبتهم بالتبرع.

وفي حين أن عدداً قليلاً من البشر يتوفون في ظروف تسمح بإستخدام اعضائهم، فإن الكثيرين يمكنهم التبرع بأنسجتهم بعد الوفاة.

4. كيف يتأكد الأطباء من الوفاة؟

يتم استئصال الأعضاء المطلوبة فقط عند الوفاة. ويتم تأكيد الوفاة من قبل أطباء بصفة استشاريين، على أن لايكون لهم علاقة بفريق زراعة الأعضاء. وبذلك، يتم تأكيد وفاة المتبرعين بأعضائهم بنفس الطريقة كما لغير المتبرعين.
وغالباً ما يكون معظم المتبرعين بالأعضاء مرضى في غرفة العناية الفائقة، حيث يتوفون نتيجة نزيف بالدماغ، جروح خطيرة بالرأس او جلطة دماغية. ويتم تشخيص الوفاة في هذه الحالات عبر الموت الدماغي. وتوجد هنالك معايير واضحة ومحددة للموت الدماغي، حيث يقوم بتأكيدها ثلاثة أطباء محترفين.
وتزّود آلة الأكسجين المتوفي بالأكسجين الضروري لإستمرار عمل القلب. ويسمى المتوفي في هذه الحالة “بالمتبرع النابض القلب” ويمكن فقط لهذه الفئة من المتبرعين التبرع بالقلب، لأن القلب يتلف بسرعة كبيرة جداً دون التزود بالأكسجين.
ويمكن للمرضى الذين يتوفون في المستشفى دون ان يكونوا متصلين بآلد الأكسجين التبرع بكليتيهم، واحياناً بأعضاء أخرى. ويسمى هؤلاء بالمتبرعين دون نبض.”

ويمكن لكلا الفئتين أن تتبرع بقرنية العين والأنسجة الأخرى.

5. هل يمكن إبقاء المريض حياً عبر آلات الأكسجين؟

كلا. يكون المريض ميتاً لكن آلة تبقي الجسم مزوداً بالأكسجين، مما يعني استمرار القلب بالخفقان وتوزيع الدم. ويؤدي ذلك إلى بقاء الأعضاء محفوظة للتبرع بها. وبمجرد إيقاف آلة الأكسجين، يتوقف القلب عن العمل خلال دقائق قليلة.

6. هل يتم ترك المريض ليموت بمجرد معرفة رغبته التبرع بأعضائه؟

كلا، إن واجب الأطباء الأول هو إنقاذ حياة المريض. لكن، وبعد وفاة المريض بالرغم من كل الجهود، يتم التفكير بالتبرع بالأعضاء والأنسجة. ويقوم فريق مختلف تماماً بتنفيذ عملية استئصال وزراعة الاعضاء.

7. هل يمكن التبرع بالأعضاء عندما يكون المريض على قيد الحياة؟

يمكن ذلك في بعض الحالات. فقد أدى نقص الأعضاء والمتبرعين إلى حدوث حالات عدة يتم خلالها التبرع بالأعضاء بالرغم من بقاء المريض حياً. والعضو الأكثر أهمية في هذه الحالة هو الكلية، حيث يمكن لشخص يتمتع بصحة جيدة أن يعيش حياة طبيعية بكلية واحدة. كما أن الكلى التي يتبرع بها الأحياء تعطي المستفيد فرصة أفضل للعيش، بالمقارنة مع كلية يتم الحصول عليها من شخص ميت. وثمة أسباب عديدة لذلك، أهمها كون المتبرع حياةً وبصحة جيدة، كما يمكن كذلك التبرع بجزء من الكبد.

يتم دائماً فحص المخاطر التي قد يتعرض لها المتبرع، حيث يخضع للعديد من الإجرائات والفحوص.

وغالباً ما يكون المتبرعين من افراد اسرة المريض، لكن من الممكن لأشخاص اخرين على علاقة حميمية بالمستفيد ان يلعبوا هذا الدور ايضاً. وقد ينعدم التوافق في حالات عدة مابين المتبرع والمستفيد نتيجة اختلاف فئة الدم او طبيعة الأنسجة، لكن يمكن ان يتم التلاؤم مع اشخاص اخرين يعانون من حالات مشابهة، مما يعود بالخبر على الجميع، ويمكن للمتبرعين بأعضائهم تقديم كلية لشخص مجهول على لائحة الإنتظار.

8. هل يعتبر التبرع بالأعضاء اثناء الحياة امناً؟

يتم فحص جميع المتبرعين بعناية قبل أي عملية تبرع بالأعضاء، ويتوجب على المتبرع الخضوع لمراجعة تاريخه الطبي وكذلك الخضوع لفحوص طبية شاملة. وفي حال ظهور اي مشاكل صحية، تتوقف عملية التبرع. كما يتم الاخذ بعين الاعتبار الحالة الاجتماعية والنفسية للمتبرع قبل الموافقة.

وتُظهر الدراسات الطبية العالمية ان المتبرعين بكليتهم يعيشون لفترة اطول من غير المتبرعين، وذلك نتيجة للفحوص الطبية المعمقة التي يخضعون لها قبل وبعد عملية التبرع.

ومنذ بدء البرنامج، فقد تميّز سجل مؤسسة حمد الطبية بمستوى عالِ من ناحية الأمان والجودة بالنسبة للمتبرعين والمستفيدين على حد سواء.

9. لماذا يتوجب علي ان اتخذ قرارا بشأن التبرع بالأعضاء؟

يتم استخدام الاعضاء والأنسجة حصرياً بناء على رغبة المتبرع بذلك. ويمكنك ان تفصح ذلك من خلال إبلاغ اقربائك او اصدقائك، عبر حمل بطاقة خاصة بالمتبرعين او التسجيل مع مركز التبرع بالأعضاء. ويسمح لك الخيار الاخير بتوثيق رغبتك، مما يسهّل على عائلتك المتابعة.

وفي حال عدم وضوح توصيتك، سيتم الاستفسار من افراد عائلتك عن مدى رغبتك بالتبرع. ومن هنا ضرورة وجود تعليمات واضحة حول موضوع التبرع.

10. هل سيتم تقديم اسمي وعنواني الى هيئات او مؤسسات اخرى؟

كلا. يتم الاحتفاظ بهذه المعلومات حصريا في سجلات مركز التبرع بالأعضاء، وذلك لاستخدامها عند الوفاة. لم يتم الإفصاح عن معلوماتك الشخصية لأي كان دون الحصول على موافقتك.

11. من سيحصل على اعضائي وانسجتي إذا قررت التبرع بها؟

تتطلب عملية الزراعة الناجحة وجود تطابق او ملاءمة، كما يتم ملاحظة فئة الدم، العمر والوزن. وبالنسبة للكلى، فإن نوعية الأنسجة تفوق بأهميتها فئة الدم. وغالباً ما يتم الحصول على أفضل النتائج عند التطابق التام.
وتوجد لائحة وطنية بالمرضى الذيك ينتظرون دورهم للحصول على أعضاء. وتحفظ هذه اللائحة على حاسوب يحتوي على كافة المواصفات من اجل ملاءمة المتبرعين بالأعضاء مع المستفيدين. وبالطبع، فإن الأولوية تعطى للمرضى الذين هم بأمسّ الحاجة للزراعة.
يتم مطابقة الأنسجة من ناحية الجحم والنوع، لكنها غالباً ما تكون متوفرة لأي مريض بحاجة إلى زراعة.

12. هل يتم فحص المتبرعين للتحقق من عدم وجود امراض معدية؟

نعم، يتم سحب عينة من دم المتبرع وفحصها للتأكد من خلوها من الأمراض المعدية مثل عارض فقدان المناعة المكتسبة “الإيدز” والتهاب الكبد الوبائي. ويتم إعلام عائلة المتبرع بضرورة اتباع هذه الإجرائات الوقائية.

13. هل يمكنني التبرع بالأعضاء عند وجود حالة مرضية سابقة؟

نعم وفي اغلب الحالات. إن وجود حالة مرضية سابقة لاتمنع الشخص من التبرع بالأعضاء او الأنسجة. ويعود القرار بشأن الاعضاء والأنسجة التي يمكن التبرع بها في هذه الحالة إلى الأخصائيين، حيث يأخذون بعين الاعتبار تاريخ المتبرع الطبي.

14. هل يمكنني التبرع بالأعضاء إذا لم يسمح لي التبرع بالدم؟

نعم. إن القرار الأخير بشأن التبرع بالأعضاء والأنسجة ومدى أهليتها للزراعة يعود دائماً إلى الطبيب الأخصائي، وذلك بعد الاطلاع على سجلك الطبي. وقد تكون هناك أسباب خاصة لعدم قبول تبرعك بالدم، مثل حصولك على الدم سابقاً أو معاناتك من مرض التهاب الكبد الوبائي. أو قد تكون صحتك هي السبب، إذ أن مجرد معاناتك من مرض بسيط كنزلة بردية او تناولك لبعض الأدوية قد تشكل عائقاً أمام تبرعك بالدم.

15. هل يمكن لكبار السن أن يتبرعوا بأعضائهم؟

نعم. فالعمر غير مهم بالنسبة للعيون او بعض انواع الأنسجة. وبالنسبة إلى التبرع بأعضاء اخرى، تلعب الصحة العامة للمتبرع دوراً هاماً في نجاح عملية التبرع والزراعة وليس العمر. ويعود القرار الأخير حول أهلية الأعضاء والأنسجة للزراعة إلى الأخصائيين. وتجري عملية زراعة لأنسجة وأعضاء من متبرعين في السبعينات والثمانينات من عمرهم بنجاح تام.

16. هل توجد عوائق دينية للتبرع بالأعضاء والأنسجة؟

كلا. إن أي من الأديان الموجودة في دولة قطر لاتعترض على عملية زراعة الاعضاء والأنسجة.

17. في حال احتياج مريض ما إلى عملية زراعة عضو بشكل عاجل، هل يمكن إطلاق نداء خاص؟

نعم ولا. إن أي نداء خاص قد يتم توجيهه يؤدي غالباً إلى قيام المزيد من الأشخاص بالتبرع بأعضائهم، لكن قيام العائلة بتوجيه مثل هذها النداء عبر الصحف والتلفزيون لن تجعل من العضو المطلوب متاحاً على الفور، لأن لائجة الانتظار الموجودة هي التي تقرر، كما أن قواعد الملاءمة تفرض نفسها كعامل حاسم في القرار.

18. هل يمكنني التبرع ببعض الاعضاء والأنسجة دون غيرها؟

نعم. يمكنك تحديد الأعضاء التي ترغب بالتبرع بها بمجرد وضع إشارة على نموذج الذي تملأه في مركز قطر للتبرع بالأعضاء.

19. هل يمكنني التبرع لأشخاص معينين دون غيرهم؟

كلا. لا يمكن قبول التبرع بالأعضاء والأنسجة إلا إذا كان غير مشروط. لايمكن القبول بأي شروط في تحديد المستفيد. يمكنك فقط تحديد الأعضاء او الأنسجة التي ستتبرع بها.

20. هل تؤخر عملية التبرع بالأعضاء من إجراءات الدفن؟

كلا. تتم عملية استئصال العضو المتبرع به بعد الوفاة مباشرة.

21. هل يمكن للأعضاء أو الأنسجة التي تبرعت بها ان تستخدم في بلد آخر؟

نعم. توجد اتفاقية مابين دولة قطر والمملكة العربية السعودية تسمح بتقديم الأعضاء التي لم تلائم أي مريض في قطر إلى مستفيد في المملكة.

22. هل تؤدي عملية التبرع إلى تشوه الجثمان؟

يتم استئصال الأعضاء والأنسجة المتبرع بها من جسد المتوفي بمنتهى العناية والاحترام. ويتم ذلك في غرفة العمليات الجراحية المعتمدة كما في أي جراحة، حيث يقوم أخصائيون بذلك وفي جو معقّم. ويتم إغلاق الجرح بعناية بعد استئصال الاعضاء والأنسجة التي حددها المتبرع او العائلة فقط دون غيرها.

“إنني أعيش من جديد. إنني قادر على القيام بأعمال لم أكن أحلم بالقيام بها من قبل. أنا بغاية الشكر للمتبرع وعائلته على هذه النعمة.”
-أب لعائلة من طفلين خضع لعملية زراعة كبد

23. هل يمكن النظر إلى الجثمان بعد خضوعه لعملية التبرع؟

نعم. يتم منح العائلة فرصة وداع المتوفي بعد عملية التبرع إذا كانت ترغب بذلك. وتجري الترتيبات في هذه الحالة كما في أي حالة وفاة.

24. هل تقوم عائلة المتبرع بدفع نفقات عملية التبرع؟

كلا. لاتتحمل العائلة أي نفقات إطلاقاً.

25. إن أحد أقربائي يوجد التبرع بأعضائه. ماذا يتحتم علي فعله عند وفاته؟

إبلاغ الأخصائيين الطبيين على الفور، سواء كانوا ممن اعتنوا به او لهم علاقة بعملية نقل الأعضاء والأنسجة. وكلما أسرعت بذلك، كلما كان ذلك أفضل.

26. هل يمكن استخدام الأعضاء والأنسجة المتبرع بها لأغراض البحوث؟

يمكن استخدام الأعضاء والأنسجة المتبرع بها للبحوث فقط في حال عدم ملاءمتها للزراعة، وبعد الحصول على موافقة عائلة المتبرع.

27. هل يمكن لعائلة المتبرع ان تعرف هوية المستفيد؟

يتم الحفاظ على السرية دائماً، إلا في حال المتبرعين الأحياء والذين يعرفون المستفيد. وفي حال رغبة عائلة المتبرع بمعرفة بعض التفاصيل، يمكن إبلاغها بعمر وجنس المستفيد او المستفيدين، ويمكن للمستفيدين معرفة التفاصيل نفسها عن المتبرع.

28. لْمَ يتوجب علي مناقشة الأقارب بشأن التبرع؟

من الضروري اطلاع الأقارب حتى يتمكنوا من إبلاغ مركز قطر للتبرع بالأعضاء وتنفيذ رغبتك في حال الوفاة. وفي حال قيامك بتسجيل رغبتك بالتبرع دون اطلاع العائلة فقد يصاب أفرادها بصدمة إضافية هم في غنى عنها. وفي حال اعتقادك بصعوبة مناقشة موضوع التبرع معهم، يمكنك استخدام هذه التدوينة او الإستعانة بقصة من التلفزيون او الصحف لتوضيح وجهة نظرك.

29. ماذا يحصل في حالة اعتراض الأقارب؟

غالباً ما يوافق افراد العائلة عند معرفتهم برغبة أحبائهم بالتبرع. وفي حال اعتراض العائلة او اصدقاء المتوفي على عملية التبرع بالأعضاء، وبالرغم من تعليمات المتبرع الصريحة، يقوم الأخصائيون بإقناعهم بمنتهى اللطف. ويتم تشجيعهم على تلبية رغبات الشخص المتوفي، كما يتم إبلاغهم بعدم قدرتهم قانونياً على الاعتراض على وصيته. لكن، وفي بعض الحالات، فقد يكون من غير المجدي او المحبّذ، الاستمرار بعملية التبرع.

30. هل يمكنك تغيير رأيك بالتبرع؟

نعم، يمكنك إبلاغ المركز بذلك او إبلاغ عائلتك.

31. هل يمكن شراء أو بيع الأعضاء؟

كلا. يمنع القانون القطري رقم 21 واتفاقية الدوحة للتبرع بالأعضاء منعاً باتاً عملية شراء أو بيع الأعضاء البشرية.

– – – –  – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – –

للتسجيل كمتبرع أو لمزيد من المعلومات يمكنك الإتصال بمركز تبرع الأعضاء بمدينتك، بنسبة لسكان قطر يرجى الاتصال:

مركز قطر للتبرع بالأعضاء (هبه)
مبنى فهد بن جاسم للكلى
هاتف:
+974 44398559
+974 44398557
الموقع الالكتروني: http://www.organdonation.hamad.qa

يمكنك طرح أي إستفسارات او شكوك :) او حتى معلومات تخص التبرع بالأعضاء.

9 Comments on “التبرع بالأعضاء بعد الوفاة

  1. التنبيهات: قائمة الأمنيات ماقبل الموت – The Bucket List | أماني - vœux

  2. حبيبتي الله يعطيك العافيه على التدوينه المفيده مرا استفدة والرغبة عندي للتبرع وان شاءالله اقدر أحقق هالامنيه وماقصرتي كفيتي وفيتي،.تحياتي لك❤️

  3. كيف اتبرع بكل اعضائى بعد موتى وان فى بلد اخر

  4. هل يصير بأني اتبرع بأعظائي قبل لا اموت ؟ يعني وانا عايشه ؟

  5. انا اريد التبرع بالعين بمقابل مادي ارجو التواصل علي الخاص وعلي المحتاج للتبرع التواصل علي الخاص ومسعده للسفر خارج مصر في اي وقت للتواصل خاص ارجو الاهمية week2010@yahoo.com

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: